كيف تستفيدون من ادراج الكبد والقوانص في نظامكم الغذائي؟

تعتبر لحوم الأعضاء كالكبد والقوانص في الدجاج من بين الاطعمة التي توفر العديد من الفوائد الصحية. فهذه الأنواع من اللحوم تشتهر بطعمها اللذيذ، وبكونها تدخل في العديد من الأطباق الصحية والرئيسية.

فوائد الكبد والقوانص
1

تعزيز صحة الدم

تحتاج خلايا الدم الحمراء في جسمكم إلى الحديد والفيتامينات لنقل الأكسجين والوقاية من حالات مثل فقر الدم، عندما يفتقر جسمكم إلى خلايا الدم الحمراء التي يحتاجها. تستنفد الحالة الأكسجين في جسمك ويمكن أن تجعلكم تشعرون بالإرهاق. بفضل محتواه من الحديد والفيتامينات، يمكن أن يساعد كبد الدجاج في مكافحة نقص فيتامين ب 12 وتحسين صحة الدم.

2

 الوقاية من السرطان

السيلينيوم الذي يحتويه كلّ من الكبد والقوانص، قد يحمي من سرطان الثدي والمثانة والرئة والبروستات والجلد، وفقاً للدراسة المنشورة في مجلة التقارير العلمية. يساعد هذا المعدن في إنتاج هرمونات الغدة الدرقية، ويحمي من الإجهاد التأكسدي ويدعم الصحة الإنجابية.

3

بناء العضلات

يربط معظمكم البروتين بالدجاج وصدور الديك الرومي واللحوم الخالية من الدهون ومنتجات الألبان والبيض، غالباً ما يتم تجاهل لحوم الأعضاء. تقدم حصة واحدة من الكبد والقوانص 61 % من كمية البروتين اليومية الموصى بها، مما يعزز الشعور بالشبع ويقلل من فقدان العضلات عن طريق زيادة تناول البروتين.

نذكر ايضاً ان البروتين يتكون من الأحماض الأمينية اللازمة لنمو العضلات وإصلاحها، كما أنه يساعد في الحفاظ على الكتلة الخالية من الدهون أثناء اتباع نظام غذائي، والذي بدوره يساعد في الحفاظ على زيادة التمثيل الغذائي.

4

 تحسين صحة القلب

تحتوي حصة 100 غرام من الكبد والقوانص على 3 غرامات من إجمالي الدهون، أقل من 1 غرام منها مشبعة. إذا كنتم تبحثون عن طرق قليلة الدهون لإضافة البروتين إلى نظامكم الغذائي، فإن الكبد والقوانص هي خيار صحي أكثر من القطع عالية الدهون من لحم البقر.

يمكن أن يقلل اتباع نظام غذائي منخفض الدهون المشبعة والكوليسترول من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية وأنواع معينة من السرطان.